التقى وزير الاتصالات ​محمد شقير​ سفير ​بريطانيا​ ​كريس رامبلينغ​، يرافقه مسؤول هيئة تمويل ​الصادرات​ البريطانية دافيد مولزهيد في منطقة ​الشرق الاوسط​ وشمال ​افريقيا​، وبحث معه في سبل تنمية العلاقات الاقتصادية الثنائية.
وخلال اللقاء، أكد شقير "ضرورة العمل من أجل زيادة منسوب التعاون الاقتصادي مع بريطانيا التي تربطنا معها علاقات تاريخية مميزة".
وتم في خلال اللقاء عرض التطورات الحاصلة على المستوى الاقتصادي لا سيما إقرار ​الموازنة​ الذي من شأنه تعبيد الطريق لتنفيذ مشاريع ​مؤتمر سيدر​ وبرامج ​الحكومة​ الاقتصادية والاجتماعية.
كما عرض شقير البرامج التي تنفذها الوزارة لزيادة تنافسية ​قطاع الاتصالات​ في ​لبنان​ وتحسين الخدمات للمواطنين.
أما ​السفير البريطاني​، فأكد اهتمام بريطانيا بـ"تطوير العلاقات مع لبنان على مختلف المستويات باعتباره مركزا مميزا للاعمال في المنطقة. وأشار الى "وجود الكثير من فرص التعاون بين الشركات البريطانية واللبنانية في مختلف القطاعات ومنها قطاع الاتصالات، والتي يجب العمل عليها في المستقبل بما يحقق مصلحة البلدين".