أعرب النائب السابق ​محمد قباني​، في بيان، عن استغرابه "الحكم الصادر في قضية ​زياد عيتاني​ - ​سوزان الحاج​"، معتبرا أن "المسرحية التي تعرض لها المسرحي زياد عيتاني وفبركة تهمة العمالة، التي كان يمكن ان توصله الى ​الاعدام​، لفلفت باعلان براءة سوزان الحاج وحكم مخفف في حق غبش يترك زياد عيتاني مظلوما، سجن زورا وبهتانا وشوهت سمعته بأبشع التهم".
وسأل: "من يعوض زياد عيتاني ايام السجن؟ والاهم كرامته ووطنيته؟"، مشيرا الى "أننا نتوقع انتفاضة ينتصر فيها الحق على الباطل بعيدا من التسويات السياسية".