أكد وزير ​البيئة​ ​فادي جريصاتي​ "أننا وضعنا قانون إدارة متكاملة ​النفايات​ الصلبة وتفعيل الفرز من المصدر"، مشيراً الى أنه "في هذا الإطار ععقدنا اجتماعا واحدا يتيما في 11 نيسان، بعد مناقشة نفس القانون وذلك جراء تأخير ​الكهرباء​ و​الموازنة​".
وفي مؤتمر صحفي لوزار تكتل "​لبنان القوي​"، أوضح جريصاتي "انني آمل بعد العيد أن يوضع هذا الامر على نار حامية"، مشيراً الى أن "اللجنة المسؤولة عن قطاع النفايات أرسلت كل الاستراتيجيات الى ​مجلس النواب​".
ولفت الى "أننا اعددنا ​سياسة​ متكاملة لإدارة محافر الرمل والكسارات وتم الموافقة عليه، كما اننا حضرنا لمخطط توجيهي لموضوع ​المقالع والكسارات​".
وأكد ان "النقطة الثالثة تتعلق بقانون المحمية الطبيعية، بعد 22 سنة صدر هذا القانون وهذه هدية للشعب اللبناني، وعملنا على اطلاق المبادرة للمجتمع الاهلي لتنفيذ القوانين البيئية".
وأوضح جريصاتي أن "المجلس الوطني للبيئة أعدنا إحياؤه وصار لقاءات مع الجمعيات البيئية وزيارات ميدانية اسبوعية لكل المحافظات بالبلد"، مشيراً الى ان "هناك تفاعل كبير للجيش البيئي وحدث 9 حزيران سيدل عطش الشعب اللبناني لموضوع البيئة".
وأكد "اننا نحضر لمرحلة مذكرة تفاهم مع وزارة التربية التربية لان الإصلاح لا يصلح دون الدخول الى المدارس وبعد العيد سنوقع الاتفاقية وسترون ذلك"، مشيراً الى "اننا نظمنا مؤتمرا بيئيا بدعم من الاتحاد الأوروبي".