وجه عضو ​كتلة المستقبل​ النائب ​محمد القرعاوي​ رسالة تهنئة إلى اللبنانيين عموما والمسلمين خصوصا بحلول ​عيد الفطر​ السعيد، مشيراً الى أنه " يسرني بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد أن أتقدم من جميع اللبنانيين بأسمى التهاني وأصدق الأماني والتبريكات"، داعيا "المولى عز وجل بأن يكون العيد إنطلاقة حقيقية للأمن والسلام والإزدهار لوطننا الحبيب، وكل الدعاء لكم ب​الصحة​ والسعادة والهناء".
ولفت القرعاوي في بيان له الى أنه "مع حلول هذا العيد المبارك، علينا أن نظل متمسكين بثوابت شهر ​الصوم​ وقيمه العظيمة، دينيا وأخلاقيا وإنسانيا، وننظر إلى المستقبل نحو بناء دولة ​العدل​ والقانون والمؤسسات و​الحياة​ الديمقراطية الكريمة كي نكون بمستوى ما يطمح إليه شعبنا وما يليق ببلدنا ودوره التاريخي".
وأشار الى أنه "في عيد الفطر السعيد، نتمسك أكثر بالدعوة إلى نبذ الفرقة ودعوات التحريض والفتنة والتعصب الطائفي والمذهبي، وأن يبقى شعارنا الدائم الحفاظ على ​إتفاق الطائف​ بكل ما يعني من إلتزام القوى السياسية فيه، لأن التمسك بالطائف هو طريق بناء دولة القانون والمؤسسات".
ولفت الى أن "الأحقاد والكراهية لا تبني أوطانا، لهذا علينا أن نتوحد من أجل قضايا وطننا ونعمل على التعاون لما فيه خير بلدنا ومستقبل أبنائنا فيه، وكل الدعاء أيضا بأن تتوحد أمتنا العربية على قلب واحد من أجل ​فلسطين​ وقدسها الشريف وأقصاها المبارك".