تابع رئيس "الحركة الشعبية ال​لبنان​ية" النائب ​مصطفى حسين​ في عدد من الوزارات شؤون المواطنين وأهالي عكار.
فالتقى حسين وزير الدفاع ​الياس بو صعب​ عارضاً للأوضاع العامة في البلاد وبشكل خاص الأوضاع الأمنية، اذ اثنى حسين على "دور الجيش في هذه المرحلة"، مشدداً على "أهمية دعمه".
وشوؤن ​الشباب​ والملفات الرياضية عرض لها النائب حسين مع الوزير ​محمد فنيش​. وكان البحث مركزاً على سبل تقديم الدعم للنوادي في عكار واقامة تجمع رياضي، ووعد فنيش بالمساعدة بالتنسيق مع البلديات واتحاد البلديات.
كذلك، زار حسين ​وزارة المهجرين​ فعرض مع الوزير ​غسان عطالله​ لملفات بعض ابناء عكار التي لم تُختم بعد منذ ​الحرب اللبنانية​، وملفات ابناء ​طرابلس​ الذين تضررت منازلهم جراء الاشتباكات التي شهدتها السنوات الاخيرة، وكان وعد عطالله بمتابعة الملف لاغلاقه.
وفي ​وزارة الشؤون الاجتماعية​، التقى النائب حسين المدير العام للوزارة، متابعاً معه سلسلة ملفات تخص عكار وأهاليها خصوصاً لجهة موضوع المساعدات.
وبهدف تقديم واجب العزاء بوفاة شقيقة الأمين العام لـ"​حزب الله​" ​السيد حسن نصر الله​، زار النائب مصطفى حسين مجمع المجتبى في ​الضاحية الجنوبية​ معزياً العائلة وقيادة "حزب الله".
ومساءً، زار حسين ​عين التينة​ حيث التقى رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ معايداً بحلول ​عيد الفطر​ متمنياً ان يحمل العيد الخير والبركة للبنان، ومتمنياً ​الصحة​ لبري.