جال وفد من ​العسكريين المتقاعدين​ في الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى- منسقية ​الشمال​ وعكار، برئاسة العميد الركن علي عمر على النائبين ​فيصل كرامي​، و​محمد كبارة​، وتم وضعهما في "أجواء البنود المجحفة بحق العسكريين المتقاعدين، في موازنة 2019"، وقبل البدء بمناقشة ​الموازنة​ في ​مجلس النواب​، خاصة المادة 71 المتعلقة بحسم ضريبة 3% طبابة واستشفاء، والمادة 22 المتعلقة بحسم ضريبة تصاعدية للدخل اعتبارا من 2% وصولا حتى 22%.

وسلم الوفد النائبين كرامي وكبارة الذين مذكرة، تحمل مطالبهم
وقد عقد مجلس متقاعدي عكار- قسم الجومة اجتماعا في قاعة المؤهل اول المتقاعد عمر الغجراوي الاجتماعية في بلدة العيون، قدم فيه الرائد المتقاعد عمر فرحات شرحا مفصلا عن المواد المدرجة في الموازنة والمتعلقة بالعسكريين المتقاعدين، ثم توالى على الكلام كل من العمداء حسين خضر وبسام خوري وانطوان خلف، وأكد المجتمعون على تنظيم حراكهم، خاصة بعد أن انشئت اللجنة اللوجستية، التي أصبحت تسهل حركة المتقاعدين في أي أعتصام،واكداعلى العمل لاسقاط كل البنود المتعلقة بالمتقاعدين كما اسقط الحراك البند 22 من الموازنة، المتعلق بضريبة الدخل، واسقاط كل البنود المتعلقة بالقوى ألامنية ومتقاعديها، والعمل كمدنيين، بالضغط لاقرار قانون استعادة الاموال المنهوبة، وقانون رفع ​السرية المصرفية​ للسؤال من أين لك هذا؟