دان عضو اللقاء الديمقراطي النائب ​نعمة طعمة​ العدوان الآثم على مطار أبها في المملكة العربية ​السعودية​ والذي طاول المدنيين الأبرياء، لافتًا إلى أنّ "هذا العدوان وإن دلّ على شيء إنّما يدل على استهداف المملكة والمنشآت الحيوية والتعرّض للمدنيين في إطار الأعمال الإرهابية التي تطاول السعودية، التي لها باع طويل في محاربة و​مكافحة الإرهاب​ والتطرف ونبذ ​العنف​".
وأعرب طعمة في بيان عن استنكاره لتعرُّض المنشآت الحيوية والمدنية في السعودية "لاسيما وأنّ مطار أبها هو مطار مدني دولي، ما ينم عن أحقاد دفينة من قبل هذا الإرهاب الذي يتمادى في ضرب بعض الدول وفي طليعتها السعودية، التي تدافع عن سيادة وكرامة العالمين العربي والإسلامي وتسعى من خلال حوار الأديان والمذاهب إلى التعايش والتلاقي بين سائر الطوائف والمذاهب في إطار السلام والإيمان والتسامح، وهذه هي ​سياسة​ القيادة السعودية الحكيمة، ما يدفعنا إلى التضامن والوقوف إلى جانب المملكة في ما يصيبها، وكما كانت دائمًا إلى جانبنا كلبنانيين فنحن معها وإلى جانبها، متمنّين لها الأمان والاستقرار والازدهار وألاّ يصيبها أي مكروه".