اثنى النائب ​ميشال معوض​ في مؤتمر صحافي مشترك مع النائب ​فريد البستاني​، في مجلس النواب، عن ​الموازنة​، "على عمل ​لجنة المال والموازنة​ ليل نهار لاقرار الموازنة "، وقدّم اعتذاره "من التقصير مع الناخبين، لان التركيز منصب اليوم على اقرار الموازنة، والتي تشكل الانطلاقة لتحسين الاوضاع الاقتصادية،" مؤكدا ان "نحن كنواب لن نكون صندوق بريد او نبصم على الموازنة، لاننا منتخبون من الشعب وندين له ، ولنا رأينا في كل النقاط والبنود المعروضة في الموازنة،" واضاف ان "بالرغم من ان ​مجلس الوزراء​ هو نسخة مصغرة عن ​المجلس النيابي​، ولكن الائتلاف الوطني الحاصل، يصب لصالح الاستقرار السياسي العام ولكن لحكومات الوحدة الوطنية سيئات ايضا ، ونحاول التخفيف منها من خلال منع تعطيل المحاسبة والمساءلة في مجلس النواب، فتعطيل نظامنا الديمقراطي في كل المراحل السابقة، هو ما اوصل الاوضاع الاقتصادية نتيجة تراكم عشرات السنين الى هذا الدرك".
ووعد معوض ان "سنقوم بعملنا الذي اوكلنا به الناس من خلال إعادة الاعتبار الى ​الدستور​ والقوانين ومؤسسات الرقابة النيابية والادارية والقضائية،" مضيفا ان "ام نقبل بتعطيل القوانين وعدم تطبيق الدستور، الذي اعتاد البعض على دوسه، في حين اذا اردنا بالفعل، اجراء اصلاحات حقيقية والنجاح في معركة ​مكافحة الفساد​، يستوجب علينا اعادة العمل بالدستور واعادة الانتظام في العمل المؤسساتي، وسنحقق ذلك بالقيام بواجبنا في المساءلة والمحاسبة."