أوضح رئيس ​الاتحاد العام للنقابات الزراعية​ في ​لبنان​، ورئيس اللجنة الزراعية في المجلس الاقتصادي والإجتماعي يوسف محي الدين انه لم يكن يقصد بالتصريح الذي ادلى به منذ يومين وزير ​الزراعة​ ​حسن اللقيس​، "لا من قريب ولا من بعيد حول ضلوعه مباشرة في عمليات التهريب التي تتم عبر الحدود الى لبنان".
واعتبر في بيان "ان شلة المهربين والتجار قد استغلوا الاجازات التي اعطاها الوزير اللقيس بمناسبة شهر رمضان، وكانت مبررة في الزمان والمكان، وقد تم التهريب من خلال هذه التراخيص لمواد وبضائع غير محددة في هذه الإجازات مما الحق ضررا بمصالح ​المزارعين​ اللبنانيين".
أضاف: "إن الوزير اللقيس هو وزير واعد وابن منطقتنا ونستبعد ان يكون متورطا بأمور تضر بمصالح المزارعين، ونؤكد ضرورة الإلتزام بالتعاون القائم بين الوزارة والنقابات الزراعية وبخاصة الاتحاد العام للنقابات الزراعية". ولفت الى "ان هناك قناعة لدى كل النقابات بأن وزراء الزراعة والصناعة والاقتصاد هم من أكثر الوزراء دعما لسياسة حماية الإنتاج الزراعي داخل ​مجلس الوزراء​".