أمل عضو تكتل "​لبنان​ القوي" النائب ​جورج عطاالله​ خلال استقباله في دارته في ​كفرعقا​ - ​الكورة​، وفدا من ​العسكريين المتقاعدين​ أن "يتجه المعنيون الى مزاريب الهدر و​الفساد​، والابتعاد عن جيوب المواطنين، وخصوصا ​الجيش اللبناني​ والقوى العسكرية"، واعدا "بتقديم كل الدعم لهذا الملف لما فيه خير العسكريين والخير العام".
وأشار عطالله الى أن "ما يطرح في الإعلام ليس دقيقا"، داعيا الى "عدم المتاجرة بقضايا الناس"، لافتاً الى أنه "في ظل ​الوضع الاقتصادي​ الصعب الذي يعيشه لبنان، لا بد من تظافر جهود الجميع في سبيل إنقاذ الوطن، وعلى الجميع أن يساهموا في عملية الانقاذ، ولن يألوا العسكريين جهدا في تقديم ما يلزم، وهم الذين يضعون دمهم على أكفهم في سبيل الوطن".