أكد المتحدث باسم ​مجلس الأمن​ القومي ب​البيت الأبيض​ جاريت ماركيز أن "خطة ​إيران​ لتجاوز حدود التخصيب النووي "ابتزاز نووي" ويجب مواجهتها بمزيد من الضغوط الدولية".
ولفت ماركيز الى أن "خطط التخصيب الإيرانية ممكنة فقط لأن ​الاتفاق النووي​ المروع لم يؤثر على قدراتها، لقد أوضح الرئيس الاميركي ​دونالد ترامب​ أنه لن يسمح لإيران مطلقا بتطوير أسلحة نووية، ويجب أن يواجه الابتزاز النووي للنظام بضغوط دولية متزايدة".