أعلنت الجمعية الوطنية الفنزويلية التي تسيطر عليها المعارضة أنّ السلطات أفرجت عن النائب المعارض غيلبرتو كارو الموقوف منذ نيسان الفائت، في خطوة تأتي قبيل زيارة للمفوّضة السامية للأمم المتحدة ل​حقوق الانسان​ ​ميشيل باشليه​ إلى ​كراكاس​.
وأتى الإفراج عن كارو قبل يومين من وصول باشليه إلى العاصمة الفنزويلية في زيارة ستستمر من الأربعاء ولغاية الجمعة وستلتقي خلالها كلّاً من الرئيس ​نيكولاس مادورو​ وخصمه رئيس الجمعية الوطنية ​خوان غوايدو​ الذي نصّب نفسه رئيساً انتقالياً.