أمل عضو تكتل "لبنان القوي" النائب ​نقولا الصحناوي​ ان "تكون انتهت التعيينات في الجلسة بين رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ ورئيس ​التيار الوطني الحر​ ​جبران باسيل​ لان البلد من دون تعيينات لا يستطيع الاستمرار وتأخيرها يؤثر سلبا على المصلحة العامة"، معتبرا ان "إجتماع الحريري باسيل كان اجتماع عمل تم التطرق خلاله الى كل التفاصيل حيث اعيد إنعاش التفاهم وتم الاتفاق على تفعيل عمل الحكومة وحسم الملفات".
وفي حديث اذاعي شدد الصحناوي على أن "الوزير باسيل يتحدث بمسؤولية حول كل الملفات الداهمة ولا يستطيع ان يقف مكتوف اليدين امام التلكؤ الحاصل ومن الطبيعي ان تعلو النبرة"، لافتا الى أن "التعيينات جزء أساسي من المداولات وعلينا الانتهاء منها ضمن الشراكة والميثاقية ويجب اعتماد مبدأ الكفاءة وليس من باب المحاصصة إنما زيادة الإنتاجية".
ورأى الصحناوي أن "كل شباب وأحزاب لبنان لديهم كفاءات ولن يكون هناك اقصاء لاحد ولكن كل فريق يجب ان يحصل على حصته بحسب حجمه"، معتبرا ان "​حزب القوات اللبنانية​ في كل مفاوضات تشكيل الحكومة كان يطالب بأكبر من حجمه".

وإعتبر الصحناوي أن "99% من اللبنانيين وصلوا الى مرحلة الغضب من موضوع ​النازحين السوريين​"، لافتا الى ان "هذا الموضوع ليس طائفياً ونحن نتحرك من منطلق وطني بحت، هناك مشكلة وجودية ويجب اعلان حالة طوارئ ولبنان دفع كلفة باهظة في هذا الملف".