عقد لقاء طارئ في مركز ​اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية​ بحضور النائبين ​فادي علامة​ و​علي عمار​ ومسؤولي العمل البلدي والخدمات في "​حزب الله​" و"​حركة أمل​" ورئيس ​بلدية الشويفات​ ورئيس اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية حيث تمت الاضاءة على الازمة الخطيرة المتعلقة ب​معالجة النفايات​ وخصوصاً غياب الحلول الجذرية للازمة، في وقت القدرة الاستعابية ل​مطمر الكوستابرافا​ اصبحت على نهايتها (خواتيمها) والأثار وا لتداعيات السلبية على المستوى الصحي والبيئي والاجتماعي تتفاقم.
وقرر المجتمعون "مطالبة ​الحكومة​ بالحاح ايجاد الحل النهائي للازمة، والالتزام بالكميات المقرر ادخالها الى مطمر الكوستابرافا بموجب قرار ​مجلس الوزراء​، ودفع الحوافز المالية المقررة للبلديات بموجب قرارات مجلس الوزراء، كذلك دعوة المواطنين الى اعتماد الفرز من المصدر، والاسراع في انهاء تطوير معمل فرز العمروسية واعمال انشاء وتشغيل معمل التسبيخ في الكوستابرافا".