أعلن رئيس الوزراء ال​إسرائيل​ي ​بنيامين نتانياهو​ أن "إسرائيل ستدرس خطة الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ للسلام في ​الشرق الأوسط​ (​صفقة القرن​) بطريقة منصفة ومنفتحة".
وأوضح نتانياهو خلال جولة مع مستشار ​الأمن القومي الأميركي​ ​جون بولتون​ في غور ​الأردن​ الواقع في ​الضفة الغربية​ "أننا سنستمع للمقترح الأميركي بطريقة منصفة ومنفتحة. لا أستطيع أن أفهم كيف يرفض الفلسطينيون الخطة الأميركية دون حتى أن يسمعوا ما فيها".
وكرر أيضا موقف إسرائيل بأن أي "اتفاق سلام في ​المستقبل​ لا بد وأن يشمل وجود إسرائيل في غور الأردن بالضفة الغربية".