أعلن رئيس ​الجامعة اللبنانية​ ​فؤاد أيوب​ أن "إجتماعا سيعقد مع وزير التربية ​اكرم شهيب​ للبحث في موضوع الاضراب المستمر".
وفي مؤتمر صحفي له، أوضح أيوب "اننا نثمن جهود وزير التربية ووزير المال ورئيسة ​لجنة التربية​ ورئيس رابطة الاستاذة المتفرغين للتوصل الى تسوية تتيح الحلول".
وأشار الى ان "الإجتماع مع شهيب ذات أهمية قصوى سيكون فيه كل الرابطة والهيئة الادارية، واليوم مفترض ان نكون واقعيين للغاية لنصل الى نتائج تخرج الجامعة من الأزمة التي هي فيها".
وأكد أنه "لدينا مجموعة كبيرة من ​الطلاب​ لديهم ارتباطات خارجية، ولدينا طلاب كلية ​العلوم​ بسنتها الأولى هم من يحق لهم فقط الترشح الى كلية الطب وطب الاسنان في ​السنة​ الثانية، يجب ان يتم اختيارهم".

وشدد أيوب على أن "تركيزنا كله يجب ان يكون موجه بما يتعلق بالطلاب ومن ثم نتحدث عن مطالب الاساتذة"، مشيراً الى أنه نتمنى ان نصل الى النتيجة المرجوة واليوم سنبني على الايجابيات لنصل الى حل معقول".
وأشار الى أن "الموضوع حساس ولا يمكن ان نتخذ أي قرار يمكن ان يتسبب بإنقسامات عامودية في الجامعة، ونحن يجب أن نكون سبب لتوحيد الجامعة، ولا يمكن اتخاذ أي قرار الا بالتحاور مع رابطة الأساتذة المتفرغين".
وأكد أن "الوقت يلعب ضدنا، ونحن بحاجة الى 5 الى 7 اسابيع للنهي العام الدراسي بشكل سليم"، مشيراً الى "اننا نتمنى ان نحقق ثغرة لو بسيطة وأتصور أنه يمكن أن نمون على الجامعة".