أكد مستشار الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ وصهره، ​جاريد كوشنر​ أن "​القيادة​ الفلسطينية نجحت في إفشال جهوده عبر مقاطعة الفلسطينيين للمؤتمر الاقتصادي في ​البحرين​"، مشيراً الى أنه "كان هناك جمع غفير من ​رجال الأعمال​ وممثلي شركات عالمية، وكان هناك كثيرون أرادوا الحضور لكننا لم ندعهم"، مشدداً على أن "الخطة الاقتصادية يمكن تحقيقها، ولكن ذلك لن يتم من دون قيادة فلسطينية".

وخلال مقابلة عبر ​الهاتف​ أجراها مع صحفيين عرب وإسرائيليين، شدد كوشنر على أن "28 مليار ​دولار​ من بين 50 مليارا تم تخصيصها ضمن ​صفقة القرن​ سيتم استثمارها في ​الضفة الغربية​ و​قطاع غزة​، وهذه المليارات لن تأتي إذا لم تغير القيادة الفلسطينية طرقها".

وأقر بفشل "ورشة البحرين"، الشق الاقتصادي مما بات يعرف بـ "صفقة القرن" الأميركية لتسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.