أعلن الرئيس البرازيلي ​جاير بولسونارو​، عزمه على تعيين أحد أبنائه الثلاثة، إدواردو، سفيرًا في ​الولايات المتحدة​.
وأكد بولسونارو على هامش احتفال رسمي في برازيليا إنّ إدواردو الذي يشغل حاليًا منصب نائب، هو "صديق لأولاد الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​، ويتحدّث الإنكليزية والإسبانية، ولديه خبرة واسعة جدًا في العالم. ولذلك يُمكن أن يكون الشخص المناسب، ويُمكنه الاهتمام بالعمل في واشنطن".