اعتبر النائب ​نقولا نحاس​ مقرر لجنة المال و​الموازنة​، "ان نسبة ​العجز​ في الموازنة غير مهم بالنسبة للمجتمع الدولي بقدر ما يهتم بالمنحى والاتجاه والجدية في التطبيق، فالرقم هو معيار معين لاتجاه معين لان الارقام يمكن ان تتغير وفق تبدل الدخل القومي الذي يمكن ان ينخفض او يرتفع"، مشيرا الى "ان الاهم هو الجدية والمنحى الاصلاحي للموازنة، واتخاذ الاجراءات الصحيحة في هذا الاتجاه".
وشدّد نحاس في حديث اذاعي على "ان الذي قمنا به بلجنة المال ابعد من الذي ذهبت اليه ​الحكومة​ وقمنا بتخفيض الصرف وهو ليس اصلاح ولكن بداية اصلاح وعقلنة للانفاق والحكومة هي التي ستنفذ هذا الاصلاح بالنتيجة"، ولفت الى "ان لا يجب ان نختلف على الارقام فالوقت غير متاح للاستثمار في هذه الموازنة، التي وافقت عليها كل الكتل النيابية،" مشددا على "ان الرسم الجمركي المقرر فرضه بـ 2 بالمئة يدخل ضمن صلاحيات الحكومة التي ليست بحاجة للمجلس النيابي لتطبيقه، ولكنها تعمل على تغطية فرضه بموافقة مجلس النوابK في حين ان العجز الاولي يسمح للحكومة بالتصرف في هذا الاطار من دون العودة الى مجلس النواب،" داعيا الحكومة بما ان التشريع الجمركي بيدها الى تطبيقه مع تعهد تقدمه امام ​المجلس النيابي​". ولفت نحاس الى "ان قطع الحساب عن السنة الماضية لم يصل على الوقت، الى مجلس النواب، وطالبنا بالحسابات الحقيقية لانفاق 2018، وعلينا قبل مناقشة الموازنة ان نطلع على هذه الحسابات، وعلى الحكومة ان تجتمع وان ترسله الى المجلس النيابي لنباشر بعدها بمناقشة الموازنة" .