أكد عميد الخارجية في "​الحزب السوري القومي الإجتماعي​" ​حسان صقر​ أن "تداعيات حادثة ​قبرشمون​ يؤكد أن هناك صراع سياسي والحالة تندرج ضمن الصراع السياسي وتؤسس لهز السلم الاهلي"، مشيراً الى ان "أهل ​جبل لبنان​ لديهم عنفوان وكنت أعلم أن هذه الحادثة لن تنتهي كأنها حادثة عرضية بسيطة".
وفي حديث تلفزيوني له، أوضح صقر أن "لا يجوز ان يتحول كل شيء الى مشكل، ولا يجب ان يؤثر هذا الحادث على مجرى عمل الحكومة"، منوها بـ"ما قام به رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ من خلال تأجيل انعقاد ​جلسة الحكومة​".
حول موضوع احالة ملف حادثة قبرشمون الى ​المجلس العدلي​، لفت الى أن "المجلس العدلي جسم قضائي ويقوم بتحقيات ويستخدم أدوات قضائية موجودة بالبلد"، داعيا الى "تحويل الموضوع الى جلسة ​مجلس الوزراء​ واجراء التصويت والرضوخ للنتيجة".