علمت ​النشرة​ أن بعض النواب في تكتل "​الجمهورية القوية​" منزعجون جداً من أداء زميل لهم في التكتل وهو احد نواب ​قضاء بشري​ ومقرب من النائب ​ستريدا جعجع​، خصوصاً أن هذا النائب لا يقوم بأي جهد تشريعي أو حتى خدماتي في حين أن هناك طلبات دائماً بتفعيل العمل النيابي لباقي نواب التكتل.
وأشارت مصادر مطلعة بأن أحد النواب فاتح قيادياً قواتياً بارزاً في موضوع النائب، مستغرباً أن لا يكون له أي مداخلة في ​مجلس النواب​ منذ ​الإنتخابات النيابية​ حتى اليوم.