نفذت فرق المستجيب الاول في "جمعية ​كشافة الرسالة الاسلامية​ و​الهيئة الصحية الاسلامية​"، التابعة لوحدة الاستجابة السريعة في ​اتحاد بلديات قضاء صور​، بالتعاون مع ​الدفاع المدني​ اللبناني، مهمات عدة في اطفاء الحرائق الناتجة عن ارتفاع ​درجات الحرارة​، إذ اندلعت في خراج بلدات بدياس ​الحلوسية​ وديرقانون النهر و​مروحين​ والجبين واطراف محمية صور الطبيعية و​طيرحرفا​ ويانوح.
وعملت الفرق على إطفاء الحرائق حيث تدخلت سيارات الاطفاء مع كامل طواقمها ومنعت تمدد الحرائق والاقتراب من المنازل ولاسيما في بلدة يانوح التي أتى الحريق فيها على مساحات واسعة من أشجار الزيتون والخروب وقفار ​النحل​.
وقد أصدر مدير وحدة الاستجابة السريعة في اتحاد بلديات قضاء صور مرتضى مهنا بيانا أثنى فيه على "دور فرق المستجيب الاول التي كانت حاضرة في تنفيذ المهام في السرعة المطلوبة"، معتبرا أن "التعاون بين سائر الفرق في مختلف البلدات اعطى نتائج ايجابية على الارض"، داعيا الى "الابقاء على الجهوزية لمواكبة اي طارئ".