بحثت وزيرة الداخلية والبلديات ​ريا الحسن​ مع المدير العام ل​وزارة الصحة​ الدكتور ​وليد عمار​ في الاستراتيجية الوطنية ل​مكافحة المخدرات​ والادمان.
وأكد "عمار أن هذه الاستراتيجية هي اقتراح من وزارتي الداخلية والصحة وتضم خمسة وزارات هي بالاضافة الى الداخلية والصحة، ​العدل​ والتربية والشؤون الاجتماعية".
ولفت الى "أننا بحثنا في موضوع الصحة في السجون خصوصا الصحة النفسية وتعاطي المخدرات وموضوع محاولات ​الانتحار​ وطريقة التعاطي معهم من قبل ​قوى الامن الداخلي​ كذلك بحثنا في موضوع المدمنين الذين يأخذون الجرعات المفرطة، وباختصار هو موضوع ​مكافحة الادمان​ وتحسين الصحة في السجون".
واشار الى أن "هناك برامج عدة في وزارة الصحة تلحظ عملية معالجة المدمنين من خلال البرنامج الوطني للصحة العقلية، فضلا عن برامج عدة يتم التنسيق فيها مع مصلحة الصحة في ​قوى الأمن الداخلي​ لمتابعة هذا الملف".