رأى النائب ​أسعد درغام​ "أن إنتاج ​الموازنة​ شكل تحديا كبيرا في هذه المرحلة، وهي بالرغم من أنها ليست مثالية إلا أنها تتضمن موادا إصلاحية ضرورية، للخروج من الأزمات المتراكمة"، لافتا الى "العمل الجاد والجبار الذي قامت به ​لجنة المال والموازنة​، والتي عملت على تجاوز الكثير من العقبات وحل العديد من العقد".
واشار درغام خلال زيارته بلدة بزال حيث أقيم حفل غداء على شرفه بدعوة من السيد مصطفى عثمان، الى "ضرورة عودة إجتماع ​مجلس الوزراء​، لما في ذلك مصلحة للبلد وحل الامور بهدوء ووفق المسار المؤسساتي، إذ لا مصلحة لأي من الأفرقاء السياسيين ببقاء الأمور على حالها، بل المطلوب تطبيق شعار ​الحكومة​ "الى العمل" والسعي لتحقيق المشاريع الانمائية المطلوبة".