ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية، أنه بعد ساعة فقط من ولادة الطفلة تيري فيليبس، عثر الجيران عليها مربوطة الحبل السري، بشرفة أحد المنازل، موضحة أن الجيران وجودوا بطانية بيضاء تتحرك على الشرفة بمدينة أبر داربي بولاية ​بنسلفانيا​ الأميركية.
وقال أحد الجيران أنه في البداية اعتقد أنه نوع من ​الحيوانات​، لكنه رأى ذراع رضيع تتحرك، ليكتشف أنها طفلة نائمة، وهادئة للغاية، مشيرا الى أنه إتصل ب​الشرطة​، بعدما تأكد من أن الجار لم يكن موجودا.

وقد حضر عناصر الشرطة وأخذوا الطفلة للمستشفى حتى أصبحت بحالة صحية جيدة.

وقد يواجه والدا الطفلة تهمًا جنائية، في حالة العثور عليهما، نظرا لترك طفلتهما في مكان عام، تحت درجة حرارة مرتفعة، فيما تلقت الشرطة مكالمات من عدة أشخاص يعرضون تبني الطفلة.