وقع ​وزير الثقافة​ الدكتور ​محمد داود داود​ اليوم، قرار ادخال مدرسة المعلم ​بطرس البستاني​ على لائحة الجرد العام للأبنية التاريخية في منطقة ​زقاق البلاط​ والقائمة على ​العقارات​ 310 ،313، و713، وذلك نظرا لأهمية هذا الصرح من النواحي التاريخية و​المعمارية​ والتراثية.
وكان جرى التداول في الآونة الأخيرة في بعض ​الاخبار​ التي روجت عن إمكانية الشروع في هدم هذا المبنى التاريخي، وجاء قرار الوزير ليؤكد الحرص على التراث العمراني وحمايته وذلك دحضا لكل الاقاويل.
وكان الوزير داود عقد اجتماعا في مكتبه في الوزارة حضره المدير العام للآثار المهندس سركيس الخوري وأعضاء اللجنة الاستشارية المكلفة إعادة النظر في هدم وترميم ​الأبنية التراثية​، حيث جرى البحث في أوضاع التراث العمراني في ​لبنان​ عامة، وفي ​مدينة بيروت​ خاصة، والسبل الآيلة لحماية الأبنية التراثية.
وتضم اللجنة كلا من: الدكتور المهندس خالد الرفاعي، المهندسةأسامة كلاب، المهندس يوسف حيدر، الدكتور المهندس أنطوان فشفش، المهندس جورج عربيد،المهندس عبد الحليم جبر، والسيدة مايا شمس ابراهيمشاه.