أكد وزير ​الزراعة​ ​حسن اللقيس​ "صمود أهل الجنوب أمام العدو الإسرائيلي والسير على نهج السيد ​موسى الصدر​، والتي حملها دولة الرئيس ​نبيه بري​ الذي لا يزال صمام الأمان في مواجهة الصعاب". وقال خلال حفل التخرج الاول للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية BT, TS ,BP للعام أقامه معهد شهداء ​الخيام​ الفني في بلدة الخيام 2019، "أقف على أرض مدينة الخيام، مدينة المقاومة والشهداء، المدينة التي وقفت في وجه العدو الإسرائيلي وعملائه، والتي أبى العدو إلا أن يجعل أحد معالمها معتقلا، أصبح ممرا لكافة المقاومين المعتقلين ذاقوا فيه شتى أنواع التعذيب، ظنا منه أنه بذلك قد يكسر إرادتهم، لكنه لم يعلم أنهم أبناء موسى الصدر الذي زرع بذرة المقاومة والإباء في نفوسهم".
واضاف: "وأتى دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري ليحفظ الأمانة ويوصلها إلى شاطئ الأمان، وما زال هو صمام الأمان لهذا البلد الذي يواجه شتى أنواع الصعاب".
ثم توجه الى الخريجين بالقول: "لقد وصلتم إلى مرحلة من حياتكم هي طرق أبواب أسواق العمل، والتي لا شك أنها ليست سهلة وليست معبدة بالحرير نتيجة الأوضاع الإقتصادية التي تمر بها البلاد، بالإضافة إلى المنافسة غير اللبنانية للكثير من هذه المهن، لكن ما يدعو للتفاؤل هو إزدياد الطلب على الإختصاصات المهنية يوما بعد يوم، وأنا إذ أؤكد من هنا على ضرورة دعم وتطوير ​التعليم المهني​ والتقني في لبنان وإعطاه أولوية ليتماشى مع سوق العمل، ونحن مطمئنون أكثر بوجود سعادة المدير العام الدكتورة ​هنادي بري​ على رأس المديرية العامة للتعليم المهني والتقني".
واضاف: "إن وزارة الزراعة ومن ضمن مهامها التعليم المهني الزراعي، ونحن نقوم حاليا بتطوير المناهج التعليمية والتدريبية بدعم من ​منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة​ (​الفاو​) لرفع المستوى التعليمي للخريجين كي يدخلوا إلى سوق العمل الزراعي ولديهم الخبرات المطلوبة".