أعلنت وزارة الخارجية ​العراق​ية "أنّها ترفض وتدين ما جاء في تغريدة وزير خارجية ​البحرين​ ​خالد بن أحمد آل خليفة​، بشأن الاعتداءات الأخيرة على الأراضي العربية وعلى "​الحشد الشعبي​" من العدو الصهيوني، بذريعة الدفاع عن النفس".

وركّزت في بيان، على أنّ "الحشد الشعبي" وقف إلى جانب قواتنا المسلحة، والشرطة (المحليّة والاتحاديّة)، و"​البيشمركة​"
ومقاتلي العشائر، للدفاع بكلّ شرف عن أراضينا المقدّسة، وقدّم تضحيات كبيرة لتحرير مدن العراق، وهزيمة عصابات "داعش" الإرهابيّة".

وكان قد لفت وزير الخارجية البحرينية في وقت سابق، إلى أنّ "إيران هي من أعلنت الحرب علينا، بحراس ثورتها وحزبها اللبناني وحشدها الشعبي في العراق وذراعها الحوثي في اليمن وغيرهم. فلا يُلام من يضربهم ويدمّر أكداس عتادهم. إنّه دفاع عن النفس".