أكد الوزير السابق ​زياد بارود​ في حديث للنشرة أن "عدم اجراء ​الانتخابات الفرعية​ في دائرة صور هو مخالفة قانونية مهما كانت المخارج"، مشددا على ان "القوانين لا تعدل بمراسيم ولا بقرارات وزارية".


وأوضح بارود أن "المادة 43 من ​قانون الانتخاب​ رقم 442017 في بندها الثالث تنص بوضوح على أن باب الترشيح للانتخابات النيابية الفرعية يقفل قبل 15 يوماً على الأقل من الموعد المحدد للانتخاب، ويقفل باب الرجوع عن الترشيح قبل 10 ايام على الأقل من موعد الانتخاب"، مضيفا:"هذا النص واضح والمقصود باقفال باب الرجوع عن الترشيح اي عدم الاخذ باي رجوع لان ​وزارة الداخلية​ تكون قد تكبدت عناء ومصاريف التحضير للانتخابات ثم ان في ذلك حماية للمرشحين من اي ضغوطات قد يتعرضون لها".

ولفت الى أن "المادة 48 من قانون الانتخاب والتي تنص على الفوز بالتزكية تربط اعتبار المرشح فائزا بالتزكية بانقضاء مهلة الترشيح اي قبل 15 يوما من الانتخاب وهذه المهلة انقضت".