شكر أمين سر حركة "فتح" وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في ​لبنان​ ​فتحي ابو العردات​ في بيان، وزير التربية و​التعليم العالي​ ​أكرم شهيب​ على "قراره استيعاب جميع ​الطلاب​ ​الفلسطينيين​ المسجلين سابقا في ​المدارس الرسمية​ اللبنانية في منطقة صيدا، وتخصيص ثلاثة مدارس لاستيعابهم: مدرسة ​درب السيم​، مدرسة ​عين الحلوة​ ومدرسة الاصلاح، حتى يتم استيعاب كل من له شقيق من الطلاب المسجلين في المدارس الرسمية سابقا تحت عنوان "لم الشمل"، وعلى أن يتم استحداث شعب جديدة لاستيعاب عدد إضافي من الطلاب الفلسطينيين".


كما شكر النائبة ​بهية الحريري​ على "الجهود التي بذلتها وما زالت تبذلها من اجل معالجة هذه القضية وايجاد الحلول المناسبة والممكنة بالتواصل مع وزير التربية".