كشفت شبكة "​فوكس نيوز​" الإخبارية، أن شاباً أميركياً لقي حتفه في ​تنزانيا​، وذلك بعد تقدمه بطلب زواج من خطيبته تحت الماء.
وتوفي ستيفن ويبر هذا الأسبوع بحسب تأكيد خطيبته كينيشا أنطوان، للخبر من خلال منشور على صفحتها في "​فيسبوك​" قالت فيه: "لم تخرج من تلك ​المياه​ لذا لم تسمع جوابي.. مليون نعم.. سأتزوجك".
ونشرت كينيشا فيديو يظهر إقدام ستيفن على الغوص تحت الماء وعرضه لورقة داخل كيس بلاستيكي، كتب عليها: "هل تصبحين زوجتي؟ هل تتزوجيني؟".
وذكرت الفتاة في منشورها كلمات مؤثرة جاء فيها: "لن نحتفل معا ببداية جديدة لحياتنا لأن ما يفترض أن يكون أفضل يوم في حياتنا قد تحول للأسوأ".
هذا ولم تكشف كينيشا أو السلطات في تنزانيا ووسائل الإعلام سبب وفاة ستيفن.