أعلنت ​وزارة العدل​ الأميركية أنها "درست فحوى المكالمة بين رئيسي ​الولايات المتحدة​، ​دونالد ترامب​، و​أوكرانيا​، ​فلاديمير زيلينسكي​، ولم تعثر على أساس لفتح تحقيق مع رئيس ​البيت الأبيض​".

وأوضحت المتحدثة بإسم ​وزارة العدل الأميركية​ كيري كيوبك أن "إدارة الشؤون الجنائية لوزارة العدل درست التسجيل الرسمي للمكالمة وتوصلت، بناء على الحقائق والقوانين ذات الصلة، إلى استنتاج مفاده أنه لم يكن هناك أي انتهاكات لقواعد تمويل ​الحملات الانتخابية​ ولا حاجة إلى اتخاذ أي إجراءات أخرى".
ولفتت الى أن "كل الإدارات المعنية لوزارة العدل اتفقت مع هذا الاستنتاج القانوني"، مشددا على "أنها اتخذت قرارا بغلق القضية".
وأثارت المكالمة بين ترامب وزيلينسكي ضجة واسعة في الولايات المتحدة بعد أن نشرت وسائل إعلام محلية ​تقارير​ تحدثت عن محاولة الرئيس الأميركي دفع نظيره الأوكراني لبدء تحقيق بحق هانتر بايدن، نجل نائب الرئيس الأميركي السابق، ​جو بايدن​.
وزعمت التقارير أن ترامب هدد زيلينسكي بوقف المساعدات من ​واشنطن​ لكييف، وذلك في الوقت الذي يعتبر فيه بايدن الأب منافسا أساسيا لترامب في ​انتخابات​ الرئاسة المقبلة عام 2020.