دعا رئيس تيار ​صرخة وطن​ ​جهاد ذبيان​ الى موقف عربي ودولي حاسم في رفض العدوان التركي الذي يستهدف ​الأراضي السورية​ في ​الشمال​، والذي يأتي في سياق المخطط الذي يستهدف ​سوريا​ منذ ثماني سنوات.
وأشار ذبيان الى أن أردوغان الحالم بإستعادة الحلم العثماني يكشف مجدداً عن نواياه الإستعمارية وأطماعه في احتلال أجزاء من الشمال السوري، في سياق تنفيذ مخطط ​تركيا​ الرامي الى اعادة تشكيل الديمغرافيا السورية تحت عناوين مذهبية وطائفية.
وأكد أن "سوريا قيادة وجيشاً وشعبا لديها كامل الحق في الدفاع عن وحدة أراضيها في مواجهة أي عدوان، لافتا الى أن الخطر التركي لا يقل شأنا عن خطر داعش والتنظيمات الإرهابية التي حاولت تقسيم سوريا. كما وجه ذبيان الدعوة الى ​الأكراد​ للعودة الى كنف ​الدولة السورية​ لان دمشق تشكل الضامن الوحيد لهم من أجل تأمين وحدة التراب السوري، حيث يشكل الأكراد جزءاً لا يتجزأ من النسيج الوطني السوري".