اعتبر عضو ​اللقاء الديمقراطي​ النائب ​فيصل الصايغ​ على مواقع التواصل الاجتماعي، "ان على مدى السنوات الماضية، عرض ​الحزب التقدمي الاشتراكي​ رؤيته الاقتصادية الإصلاحية التي لا بد من اعتمادها لإنقاذ البلد من الوضع المتردّي الذي يتخبط به على كل المستويات" مشيرا الى ان "ومع تجاهل من يعنيهم الأمر صرختنا، بات من واجبنا الوطني تأكيد موقعنا الطبيعي إلى جانب الناس، وانحيازنا الكامل إليهم، وسعينا بكل الوسائل إلى تحقيق مطالبهم المحقّة، انسجاماً مع تاريخ وموقع ودور الحزب وإرثنا النضالي".
ودعا الصايغ باسم ​منظمة الشباب التقدمي​ "الى مسيرة سلمية من ​الكولا​ الى ​ساحة الشهداء​، نهار الاثنين ١٤ تشرين ٢٠١٩ الساعة 5 بعد الظهر".