أعلن ​وزير الدفاع الأميركي​ مارك إسبير أن "التوغل التركي في ​سوريا​ نتج عنه إطلاق سراح مقاتلي تنظيم "داعش" الإرهابي المأسورين".
وأشار إسبر إلى انه "سيكون هناك اجتماع مع أعضاء حلف الأطلسي الأسبوع المقبل للضغط عليهم لاتخاذ إجراءات جماعية وفردية دبلوماسيا واقتصاديا ضد ​تركيا​".