زار نقيب محرري ​الصحافة​ اللبنانية جوزف القصيفي مع وفد من مجلس النقابة ضم نائب النقيب ​نافذ قواص​ وعضو المجلس واصف عواضه، المدير العام للصندوق الوطني للمضان الاجتماعي الدكتور ​محمد كركي​، في حضور مستشاره عياد السباعي.
وعرض وفد النقابة موضوع تنسيب المحررين الذين لا تشملهم خدمات الصندوق الوطني، الى فرع المرض والامومة. وتم الاتفاق خلال الاجتماع على آلية إدارية لمتابعة الموضوع يقوم على أساسها الصندوق الوطني بتعيين خبير اكتواري لوضع دراسة وافية حول هذا الطلب، لتعرض على مجلس ادارة ​الضمان​ الإجتماعي ليبنى على الشيء مقتضاه.
وأوضح بيان للنقابة أن جو الاجتماع كان إيجابيا، وتم الاتفاق على متابعة الموضوع. وأعرب كركي عن تقديره الكبير للدور الذي تقوم به الصحافة اللبنانية وتعاطفه معها في ضوء ما تواجهه من تحديات مصيرية يتصل بمستقبلها، ومستقبل عمل الصحافيين والاعلاميين، معربا عن استعداد الضمان للتعاون الايجابي معهم"، مشيرا الى "ان الضمان بدوره يعاني من صعوبات ومشاكل تعود إلى عدم دفع الدولة للمستحقات المتوجبة عليها تجاه الصندوق والبالغة اكثر من ثلاثة آلاف مليار ليرة لبنانية اي اكثر من ملياري دولار. كما ان ملاك الضمان انخفض بنسبة 53 في المائة، وهو يقوم بعمله ضمن الامكانات المحدودة والمتاحة. وعلى الدولة ان تولي هذا الامر أهمية قصوى لأن الضمان هو أحد الشرايين الرئيسة للأمان الاجتماعي في لبنان على الرغم من كل الصعوبات التي يتعرض لها".