أعلنت وكالة أمنية بلجيكية عن هروب عنصرين من "داعش" و3 نساء من سجن للدواعش الأسرى بشمال ​سوريا​.
وأعلن رئيس الجهاز التنسيقي لتحليل المخاطر البلجيكي، باول فان تيغيلت، أمام لجنة برلمانية أن "رجلين و3 نساء، يعتقد أنهم مواطنون بلجيكيون أو على علاقة ب​بلجيكا​ هربوا من سجن للقوات الكردية، حيث كانوا محتجزين منذ عام 2017".
ولفت تيغيلت الى أنه "من غير المرجح أن يكون بإمكان الإرهابيين الوصول إلى القارة الأوروبية دون أي رقابة"، مشيراً الى أنه على الرغم من ذلك لا يمكن استبعاد هذا الأمر".