أكدت مفوضية الاعلام في "​الحزب التقدمي الاشتراكي​"، أن "ما تناقلته بعض ​وسائل التواصل الاجتماعي​ من "رسالة صوتية مفادها أن ​الحزب الاشتراكي​ يقوم بتكسير السيارات المتجهة من ​بيروت​ إلى ​البقاع​ وبالعكس، عند مستديرة ​عاليه​ وضهور العبادية، هو كلام عار من ​الصحة​ تماما، ولا يمت إلى الحقيقة بصلة، وهو مشبوه في التوقيت والمضمون".
ودعا الحزب "جميع المواطنين إلى اللتنبه من بث ​الأخبار​ الملفقة والكاذبة لتوتير الأجواء"، و"إلى الحد من تناقل الرسائل الصوتية والنصية قبل التثبت من صحتها".