أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب ​محمد الحجار​ أن "مواكبة ما يحصل تمت على مستويين، الاول هو هذه السلسة من الاجراءات والقرارات التي أخذها ​مجلس الوزراء​ مجتمعا شكلت مظلة أمان يمكن إذا لم يتم إقرار وتنفيذ هذه الاجراءات لن يخرج البلد من أزمته الإقتصادية والاجتماعية".

وفي تصريح تلفزيوني له، أوضح الحجار أنه "لا شك أنه لو لم تكن هذه الإعتصامات لما أقرت الاجراءات بسرعة"، مشيراً الى "انني استدرك لاقول هذه السلة من الاصلاحات منفصلة عما يحصل في الشارع هذه الاجراءات يجب ان تتخذ لاخراج البلد من مشكلته، الحراك هو تعبير عن وجع وصرخة ألم واللبنانيين المجتمعين يعبرون عنها ونحن نحترم الوجع".
ولفت الى أنه "لمتابعة ما يحصل هذه الاجتماعات والاتصلات المتلاحقة هي خلية نحل التي تحاول ان تتلقف رسالة الشارع"، معتبراً أن "الحل السياسي للمشكلة الحاصلة يكون عبر السياسية وهو عبر الإتصالات كيف هو الحل هل يكون بتعديل وزاري أو حكومة واو تقليص العدد كله وارد وهو يبحث بين رئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ والافرقاء السياسيين".