أكد ممثل شركات موزعي ​المحروقات​ ​فادي أبو شقرا​، عبر "​النشرة​"، "أننا نؤيد مطالب المتظاهرين لكن وضع قطاع المحروقات مأساوي"، لافتاً الى أن "اليوم لم نُسلّم المحروقات الى المحطات رغم أن الشركات المستوردة تعمل ولكن ​الصهاريج​ لم تستطع أن تصل للتسلّم والتسليم"، مناشداً أن "يتم حل هذا الموضوع لأنّ ​محطات الوقود​ بدأت تفرغ الواحدة تلو الأخرى".
وشدد أبو شقرا ليشدد على أن "المشكلة الأساس ليست في إيصال المحروقات الى المحطات بل تأمين الوقود للأفران والمستشفيات وإذا لم يحصل ذلك فإن هذا سيؤدي الى التأثير سلباً على هذين القطاعين".