أعلن "​كازينو لبنان​" أنه "لا يعدم المتربصون به والمتضررون من إنجازاته وتحوله إلى مرفق سياحي ثقافي وصلت سمعته الطيبة إلى العالمية، وسيلة رخيصة إلا ويستخدمونها في محاولة بائسة للتأثير عليه سلباً، خصوصا ويبرمجون حملة من الافتراءات والإشاعات التي وآخرها ما يتم تداوله اليوم وهو عبارة عن خبر قديم سبق ورد الكازينو عليه".
وفي بيان له، أوضح الكازينو أنه "علما أنه و منذ استلام رئيس مجلس الإدارة رولان الخوري تم إيقاف اكثر من ١٠ مستشارين فائضين لا عمل لهم، فضلا عن ان ايرادات الكازينو قد زادت حوالى ٣٠ مليون دولارا السنة الماضية، وتوقفت جميع المساعدات المالية للمهرجانات التي كانت توزع حسب المحسوبيات السياسية وتوقفت مئات الهدايا للمنتفعين السياسيين بمئات آلاف الدولارات سنويا، علما انه يحق لإدارة الكازينو انتداب مستشارين و محامين لحل مشاكل وقضايا مع المؤسسات الاخرى لمدة محددة".
وأشارت ادارة الكازينو الى أنه "يهمها أن تؤكد بحزم ان هذا الكلام محض افتراء وان السيد داني عون هو موظف في الكازينو، وان إدارة الكازينو تعين مستشارين ومحامين للإهتمام بمواضيع محددة لحل مشاكل الكازينو بين عدة شركات و جهات لمدة محدودة".
ولفتت الى ان "موضوع مهبط الطيران فهو من نسج الخيال، فهو مجرد مرآب (باركينغ)، تمت إشادته مؤخرا وقد اسهم الكازينو في إيقاف الهدر لان الكازينو كان سابقا يستأجر المرآب للسيارات بـ ٣٠٠ الف سنويا ولكنه أصبح حاليا ملكا للكازينو وكلفته الإجمالية توازي أيجار سنة واحدة".
وأكدت أن "الكازينو على إستعداد لتقديم اخبار وليس لديه أي مشكلة في التحقيق بهذا الموضوع، مع الإشارة إلى ان كاتب هذا الخبر قد منع من دخول الكازينو، وهو يفتعل مشاكل كبيرة إضافة الى انه وزع صورا مفبركة عن وجود كوكايين بالكازينو، والملف بعهدة مخابرات الجيش اللبناني".