أعلن رئيس منظمة ​الطاقة الذرية​ ال​إيران​ية، ​علي أكبر صالحي​، أن "​الولايات المتحدة​ تريد بشدة شراء الماء الثقيل من بلاده، لكنها لا تستطيع فعل ذلك بسبب قرارات رئيسها، ​دونالد ترامب​".
وأوضح صالحي، في مقابلة مع قناة "IRINN" الإيرانية، تعليقا على الموضوع أن "الأميركيون يريدون بشدة شراء الماء الثقيل"، مشيراً الى أن "الولايات المتحدة رفضت بنفسها شراء هذه السلعة من إيران بسبب قرارات ترامب".
ولفت إلى أن "بلاده تنتج 20 طنا من الماء الثقيل سنويا، ويبلغ حاليا حجم احتياطاته في إيران 128 طنا، ما يعني عدم انتهاك الحد الأقصى، الذي ينص عليه ​الاتفاق النووي​، وهو 130 طنا، وذلك على الرغم من قرار ​طهران​ خفض التزاماتها في هذا المجال".
وشدد صالحي على أن "إيران تواصل بيع الماء الثقيل لدول أخرى لا تهتم بتهديدات ترامب، الذي يسعى إلى منع اقتناء هذه السلعة الإيرانية".
ويستخدم الماء الثقيل في المفاعلات النووية لامتصاص النيوترونات وكمادة تبريد.