نفت وكالة ​الطاقة الذرية​ ال​إيران​ية "احتجاز مفتشة تعمل لصالح ​الوكالة الدولية للطاقة الذرية​ ومنعها من السفر"، مشيرة إلى أن "المفتشة غادرت إيران بعد منعها من دخول مفاعل نطنز النووي، لأنها كانت تحمل أشياء فعلت أجهزة الإنذار".

ولفتت الوكالة الى أنه "عند وصول المفتشة الى منشأة نطنز النووية للقيام بالجولة الدورية قامت أجهزة المراقبة في المنشأة بالتحذير من وسائل الشخصية كانت بحوزة المفتشة، مما دفع أمن المنشأة إلى منعها من الدخول عند رفضها تسليم وسائلها الشخصية إلى أمن المنشأة وقد تم إخطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالأمر".
وأشارت الى أنه "نتيجة لإلغاء دخول المفتشة إلى المفاعل، تركت المفتشة مهمتها في إيران وعادت فورا إلى ​فيينا​".