أكد رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ أنه "يجب أن نعلم بأن مؤمرات الاعداء كثيرة على الامة الاسلامية، لذلك يجب ان لا نركب هذه الموجات التي ظاهرها وحق وباطنها باطل، وان لا نكون وقود لمؤمرات الاعداء الذين يريدون ضرب وحدتنا وخربان بلداننا العربية والأسلامية"، مشددا على "وجوب تجديد العهد والوعد لكي نكون مع الحق ومع المظلوم ومع بوصلتنا ​فلسطين​، فهم يريدون منا أن نحرف البوصلة لكي يرتاح الصهاينة، وبأن ننسى القضية الاساس وهي فلسطين, وبأن ننشغل ببعضنا البعض ونقاتل بعضنا بعضا, لأننا إذا تقاتلنا فيما بيننا نحقق لهم ما يريدون دون عناء منهم لأنهم يتبعون ​سياسة​ فرق تسد".
وفي كلمة له خلال خطبة الجمعة، رأى القطان ان "قوة ​لبنان​ أيضاً هي في ​المقاومة​ أي ب​السلاح​ الموجود في لبنان، قوة لبنان هي في قدرتة على مواجهة العدو الصهيوني، وعلى مواجهة كل عدوا يريد أن يستهدف أمن وأمان لبنان".