استنكر رئيس حزب ​الحوار الوطني​ النائب ​فؤاد مخزومي​، في بيان "الحادث المؤسف الذي أودى بحياة المواطن علاء أبو فخر". وشدد "على ضرورة محاسبة مطلق النار، وأي أحد يحاول ضرب السلم الأهلي والوحدة الوطنية التي تجلت منذ انطلاقة هذه ​الثورة​ في 17 تشرين الأول الماضي".


وأكد أن "من مصلحة الجميع أن تبقى التحركات سلمية عدا عن ضرورة العمل السريع لإجراء ​الاستشارات النيابية​ الملزمة، وتحقيق طموحات اللبنانيين وآمالهم بتحقيق مطالبهم، وهي حقوق مستحقة على ​السلطة​ السياسية تلبيتها"، مبديا ثقته "ب​الجيش​ و​القوى الأمنية​ الضامنة لحق اللبنانيين بالأمن والأمان وملاحقة الفاعلين، أيا كانوا ولأي جهة انتموا". وتقدم بالعزاء لعائلة الشهيد أبو فخر، داعيا له بالرحمة ولذويه بالصبر والسلوان.