اعتبر قائد الجيش ال​إيران​ي ​اللواء​ ​عبد الرحيم موسوي​ أن "أمن ​الخليج​ و​مضيق هرمز​ لا يمكن ضمانه إلا عبر التعاون بين الدول الإقليمية"، مشيرا إلى أنه "حان الوقت لطرد الأجانب من المنطقة".
وأوضح موسوي، في تصريح له على هامش تفقده وحدات الجيش المتواجدة في محافظة بوشهر جنوب غرب إيران أن "تطورات الأعوام الأخيرة أثبتت أن الأجانب لا يمكن أن يكونوا مصدر ثقة لدول المنطقة".
وشدد على أن "أمن مضيق هرمز والخليج يمكن توفيره فقط عبر التعاون بين دول المنطقة وتحقيق أمن نابع من الداخل وليس عبر تشكيل "تحالفات مزيفة"، معتبرا أنه لذلك "حان الوقت لطرد الأجانب من المنطقة".
من جانب آخر، أشار موسوي الى أن "بلاده حققت الاكتفاء الذاتي في مجال صناعة المعدات للقوات البرية والجوية والبحرية والصاروخية"، لافتاً إلى أن "إيران ستكون المنتصر في أي معركة محتملة قادمة".
واعتبر أن "استراتيجية بلاده في مواجهة ​الولايات المتحدة​ فعالة"، مشيرا إلى أن "هناك إرادة كافية لدى ​القوات​ الثورية لتحقيق تلك الاستراتيجية بأفضل شكل ممكن".