أكد نقيب محامي ​الشمال​ ​محمد المراد​ أن "ما حدث للجسم الطبي على مستوى كل ​لبنان​ لا بد أن يظهر أين التقصير حصل والتباطؤ والاهمال"، مشيراً الى "أننا نتخذ خطوات قاسية قليلا لكن تأخذنا الى مكان افضل".
وفي ​مؤتمر​ لنقباء ​المهن الحرة​ في ​طرابلس​ والشمال في مركز ​نقابة الأطباء​ في الشمال، أوضح المراد متوجها للأطباء أنه "بإسم المحامين في الشمال إنه اخلاقيا ونقابيا واجتماعيا ان نقف الى جانبكم، فكيف لا و​المحامون​ انفسهم هم من يجب ان يتحملوا مسؤولية الدفاع عن الحق لا سيما اذا كان هناك قضية كقضية الاطباء والجسم الطبي وبالتالي هي قضية المواطن نفسه".
ولفت الى "أنني رفعت صوتي وانا حزين لان ما اصابكم ويصيبكم يصيب اليوم جسم المحاماة المعطل بحكم الواقع والاهمال والمعطل بحكم التراكم السلبي الذي طال بنية مجتمعنا"، مشيراً الى "اننا نحن قوم لا نيأس وسنبقى واقفين ملتزيمن الى جانب الحق والدفاع عن المظلوم".