أكدت وزارة ​الأمن​ الإيرانية انه سيتم التعامل بحزم مع كل العناصر المخلة بالأمن والاستقرار. وشددت على ان "توفير الامن والاستقرار واجب".
وأعلنت انه تم الكشف عن مسببي الشغب الرئيسيين ويتم الآن اتخاذ الإجراءات المناسبة للتعامل معهم. وأصافت ان " أعداء إيران يعلقون أمالاً على هذه الاضطرابات ولكنها ستحبط كما في الماضي".