اعتبر رئيس ​المجلس العام الماروني​ الوزير السابق ​وديع الخازن​ ​انتخابات​ ​نقابة المحامين​ في ​بيروت​ أنها "إنتصار للديمقراطية"، مشيراً الى أنه "إنتصر ​لبنان​ وإنتصرت نقابة المحامين، وإنتصر ​المحامون​، بعدما أكدت إنتخابات النقابة في بيروت أنها محطة لتجديد الثقة، مظهرة مناعة هذه المؤسسة التي تبنى على صخرة من الثقافة والوطنية، وكما أكد نقيب المحامين الجديد في كلمته أنه كله أمل ان يمتد مشهد العرس الذي عشناه اليوم على الوطن بكامله لتدخل الديمقراطية وتجدد نفس المؤسسات التي نريدها حماية للمواطن والناس وللحريات العامة".
وفي بيان له، لفت الخازن الى "أننا في هذه المناسبة الوطنية المفعمة بالديمقراطية و​حرية التعبير​، نتقدم من النقيب الجديد ​ملحم خلف​ بالتهنئة، راجين أن يحقق برنامجه الانتخابي لما فيه خير الجسم القانوني خاصة والمواطن اللبناني عموما".