أكد وزير الخارجية والمغتربين في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​جبران باسيل​ "ضرورة قيام دولة فلسطينية وحصول حوار سعودي ايراني" عقب وصوله إلى روما، للمشاركة في افتتاح النسخة الخامسة من الحوار الأورو متوسطي يوروميد.

وقد استهل الزيارة بلقاء نظيره الإيطالي لويجي ديمايو وناقش معه العلاقات الثنائية بين البلدين، واتفقا على تعزيزها في جميع المجالات خاصة الاقتصادية منها وذلك في مواجهة ​الأزمة​ المالية والاقتصادية الكبيرة التي يعانى منها ​لبنان​.
وعلى هامش ​مؤتمر​ الحوار الأورو متوسطي المنعقد في روما، أجرى باسيل سلسلة محادثات مع عدد من وزارء الخارجية بدأت بلقاء نظيره التركي مولود جاووش اوغلو، تناولت مجمل الأوضاع في لبنان ومنطقة ​الشرق الاوسط​ وتأثير الصراعات الحاصلة في المنطقة على كل من البلدين وسبل التعاون الاقليمي لمواجهة ازمة ​النازحين السوريين​ مع التأكيد على استقرار ​سوريا​ وحل مشاكلها بالحوار.
وتأتي مشاركة باسيل في مؤتمر الحوار الأورو متوسطي، تأكيدا على دور لبنان في الشراكة الاورومتوسطية وبحث القضايا المشتركة وابرزها التعاون البيئي والاقتصادي ومواجهة مشاكل ​الهجرة​ والبطالة في صفوف ​الشباب​ ودور ​المرأة​ وآفاق التنمية وتعميم ثقافة ​السلام​ بين دول المتوسط.
واكد باسيل في اكثر من لقاء على